إن هنا مخففة من الثقيلة ولم نافية