يعتقد الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة، أن ليفربول، وريال مدريد، ويوفنتوس، وباريس سان جيرمان، تعتبر أكبر التهديدات التي قد تجهض آمال فريقه في حصد دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

وقال “البرغوث” لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية: “باريس سان جيرمان ذهب لمواجهة دورتموند (في ذهاب ثمن النهائي) وخسر (0-1)، وواجه ليفربول مضيفه أتلتيكو مدريد وخسر، لكنني أعتقد أن ليفربول، ويوفنتوس، وباريس سان جيرمان، وريال مدريد هي الأقوى اليوم”.

Advertisements

وعلى الرغم من اعتباره ليفربول كأحد المرشحين للفوز بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، إلا أن ميسي يرى أن أتلتيكو مدريد قادر على الحفاظ على أفضلية فوزه ذهابا (1-0)، عندما يلتقي الفريقان مجددا في ليفربول، علما بأن برشلونة فرط الموسم الماضي في فوزه على أرضه على ليفربول بثلاثية نظيفة، وخسر إيابا برباعية، ليودع رفاق ميسي المسابقة القارية من الدور نصف النهائي.

ويتطلع ميسي لقيادة برشلونة للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا الغائب عن خزائن النادي منذ العام 2015، وقال في هذا الصدد: “أتمنى الفوز بدوري أبطال أوروبا، إنه شيء تمنيته لسنوات عدة، منذ أن حققنا اللقب آخر مرة، وأريد اختبار هذه التجربة مجددا.. في الموسم الماضي كنا قريبين للغاية وتركنا البطولة تهرب من بين أيدينا، كانت فرصة سانحة للتتويج”.

Advertisements

ومنذ تتويجه في 2015، ودع “البارسا” البطولة القارية من الدور ربع النهائي في ثلاث مناسبات، ومرة واحدة من الدو نصف النهائي.

وسيلعب الفريق الكتالوني في الـ25 من الشهر المقبل مع مضيفه نابولي ضمن ذهاب الدور ثمن النهائي.

Advertisements

المصدر: thesun

Advertisements