أعلنت وكالات الانباء التركية اليوم بأن قرار وقف اطلاق النار في سوريا الصادر من قبل الولايات المتحدة الامريكية وروسيا الاتحادية قد لا يشملها فيما يخص أمنها القومي والذي تعتبره موقف رسمي ونهائي وبأنها لا تنوي الإنضمام للفصائل التي اعلنت انضمامها لهندنة وقف اطلاق النار.

وصرح وزير الخارجية التركي بأن وقف اطلاق النار في سوريا قد لا يشمل الحدود السورية التركية لان هناك مجموعات ارهابية تريد المساس بالامن القومي التركي وبأنها سترد في المثل في حال تعرض الجنود لأي إستهداف من قبل أي تنظيم ارهابي او حتى الجيش السوري التابع لبشار الاسد.

Advertisements