قصة مقتل صيدلي مصري في سكاكا بالتفصيل؛ تصدرت المواقع خلال الساعات الماضية القائمة بخبر مقتل شاب مصري الجنسية يعمل صيدلياً في صيدلية سكاكا بالمملكة العربية السعودية. وافد ، وهكذا بدأ بالبحث عن مواقع البحث الإلكتروني عن التداعيات والأسباب وما قصة مقتله أثناء قيامه بعمله في إحدى صيدليات المنطقة والتي تسمى صيدلية سكاكا.

ضجت منصات التواصل الاجتماعي بخبر مقتل شاب مصري أثناء أداء عمله في صيدلية سعودية. :

Advertisements

طعن مواطن سعودي الصيدلاني أحمد حاتم ، وهذا اسمه أثناء قيامه بعمله في صيدلية سكاكا.
حيث تصدرت النبأ أنباء مقتله الذي يحمل الجنسية المصرية ويبلغ من العمر أربعة وثلاثين عاما.
كما ذكرت بعض مصادر الإعلام المحلي أن من قتله سعودية وليس شابا كما سبق.
تصدرت منصات التواصل الاجتماعي الأخبار ، صباح الأربعاء ، الموافق الثالث عشر من يوليو الجاري.
وبينما تسبب هذا الخبر في احتجاج الشارع المصري ، بدأ الناس يطالبون الحكومة السعودية والجهات المختصة بمحاسبة الجاني.

بعد إعلان مواقع إخبارية عربية عن مقتل شاب أثناء عمله في المملكة العربية السعودية ، بدأ الناس بالبحث عن هوية هذا الشاب وأهم المعلومات عن حياته الشخصية خاصة أنه شاب مغترب يعمل في السعودية لتأمين لقمة العيش ، ويتم تزويد هوية هذا الشاب بالمعلومات التالية:

Advertisements

هو أحمد حاتم من مواليد 1988 م أي يبلغ من العمر أربعة وثلاثين عاماً من محافظة المنوفية بمصر.
عاش وترعرع في مصر ودرس الصيدلة في إحدى جامعات جمهورية مصر العربية ، ثم عمل لفترة قصيرة في بلاده.
لكن ظروفه المعيشية جعلته يقرر الذهاب إلى المملكة العربية السعودية بحثًا عن سبل العيش وتأمين مستقبل جيد له ولأسرته.
أُعلن يوم أمس الأربعاء ، الثالث عشر من تموز / يوليو ، عن مقتله ، مخلفًا وراءه طفلًا يبلغ من العمر ثلاث سنوات.

بحث كثير من الأشخاص في المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية عن سبب إطلاق المرأة النار على الصيدلي أحمد أثناء أدائه لعمله في صيدلية سكاكا ، فيما أفادت المصادر بصدور أمر بالقبض على الجاني ، واتضح أن السبب هو رفض الصيدلي إعطاء المرأة مضادًا حيويًا بدون وصفة طبية من الطبيب الخاص ، فاندلعت بينهما مشادة. عندما أدار ظهره ، أخرجت المرأة السلاح وأطلقت عدة رصاصات عليه ، وتوفي على الفور.

Advertisements

حكاية مقتل صيدلاني مصري في سكاكا بالتفصيل ، وبذلك نكون قد أوضحنا في مقالنا القصة الكاملة عن مقتله ، والتي كانت امرأة سعودية قد أطلقت عليه النار بسبب رفضه إعطائها مضادًا حيويًا بدون وصفة طبية من طبيبة خاصة ، فيما اتخذت الحكومة السعودية إجراءات كاملة بحقها.

Advertisements