سبب مقتل صيدلانية بالدامر، شهدت مدينة الدامر اليوم أبشع جريمة قتل بدافع السرقة، حيث تلقت الصيدلانية سعاد عبد المنعم طعنات قاتلة في صيدلية مكة المكرمة بسوق الدامر بعد أن فاجأها الجاني بعد خروج زميلتها من الصيدلية.

وأفيد بأن الجاني، الذي حاول الفرار بعد ارتكابه الجريمة، ألقي القبض عليه، ولكن ألقي القبض عليه واقتيد إلى مركز شرطة المدينة.

وبحسب المعلومات الأولية، حاول الجاني سرقة هاتف الصيدلي فقاومته، وطعنها عدة مرات، وتوفيت فور وصولها إلى المستشفى.

كشفت الشرطة عن تفاصيل جديدة بشأن مقتل الدكتورة سعاد عبد المنعم، داخل صيدليتها بمدينة الدامر بنهر النيل، ظهر اليوم الخميس.

Advertisements

وقال المكتب الإعلامي للشرطة، في بيان مساء اليوم الخميس، إن “م.أ” هاجم صيدلية مكة المكرمة بالسوق الجديد بالدامر وطعن “32” في جسد الصيدلانية سعاد عبد المنعم داخل الصيدلية، حيث كانت تؤدي عملها المعتاد في الصيدلية وبعد ارتكابه جريمته. وهرب، حيث تمكن مواطنون كانوا بالقرب من مكان الحادث من القبض عليه ونقله إلى مركز شرطة الدامر المركزي وإنقاذ الضحية إلى مستشفى دامر، حيث فاضت روحها إلى بريئتها، متأثرة بجراحها. ونقلت الجثة إلى المشرحة واتخذت تدابير قانونية ضد المتهمين بموجب المادة 130 من القانون الجنائي.

وقال البيان إن الشرطة لا تزال تجري تحقيقات للكشف عن ملابسات الحادث. ووفقا للمكتب الصحفي للشرطة، بعد ارتكاب الجريمة، لاحظ المتهم حالة من الهلوسة وفقدان الوعي.

Advertisements