اعتبر وزير الطاقة الجزائري محمد عرقاب، اليوم الأربعاء، أن اجتماع منتجي النفط من منظمة “أوبك” وخارجها، يوم الخميس 9 أبريل لمناقشة الهبوط الحاد في أسعار النفط العالمية، سيكون مثمرا.

وأفاد عرقاب، وهو أيضا رئيس “أوبك”، بأن الاجتماع “سيكون مثمرا دون شك من أجل التوصل إلى توازن السوق وذلك، من خلال إجراءات سنتخذها”.

Advertisements

وصرح بأن ذلك “سيسمح بانتعاش سوق البترول قصد تلبية مطالب البلدان المنتجة والمستهلكة له”.

وأضاف أن الجزائر تتعاون مع جميع الدول بمنظمة “أوبك” وخارج “أوبك” من أجل التوصل إلى تخفيض الإنتاج.

Advertisements

وأوضح عرقاب أن استقرار سوق النفط العالمية سيسمح بمواصلة التنمية في هذا القطاع لمجموع البلدان لاسيما فيما يتعلق بالاستثمار في قطاع الطاقة.

يذكر أن منظمة “أوبك” وحلفائها وجهت دعوة لـ10 دول أخرى منها الولايات المتحدة لحضور الاجتماع المقرر يوم الخميس 9 أبريل في محاولة لتحقيق استقرار سوق الخام، ومن شان هذا الاجتماع الاستثنائي الذي يعقد عن بعد، السماح بمناقشة تقليص جماعي للإنتاج قد يبلغ 10 مليون برميل يوميا.

Advertisements

المصدر: واج

Advertisements