دعاء شعبان شجرة النبوة مكتوب، شعبان هو الشهر الثامن من العام الهجري ، وهو الشهر الذي يسبق شهر رمضان المبارك ، أحد أشهر السنة الهجرية التي يتم التحقيق فيها ، والتحقيق لمعرفة غيرة الشهر ، وعمل الصحابة عليها. في هذا الشهر الكريم للاقتراب من الله. ومع أعمال الفضيلة ، والينابيع التي هي أفضل الأعمال الأقرب إلى الله ، لعل أفضل الصلوات هي التي تبدأ بالحمد والتسليم ، والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، وهذه الصلاة هي الصلاة. من أهل شجرة النبوة مكتوبة ، أو ما يسمى بصلوات شعبان.

دعاء شعبان شجرة النبوة مكتوب

بدأ أفضل دعاء الصلاة بالحمد والثناء على الله تعالى ، والصلاة والسلام على رسول الله ، ومن الأعمال التي يقترب منها الصحابة ، وصلى الله عليهم ، ومنها دعاء أهل شجرة النبوة التي كتبها. وجه الإمام علي كرم الله:

Advertisements

(أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ شَجَرَةِ ٱلنُّبُوَّةِ، وَمَوْضِعِ ٱلرِّسَالَةِ، وَمُخْتَلَفِ الْمَلاَئِكَةِ، وَمَعْدِنِ الْعِلْمِ، وَأَهْلِ بَيْتِ الْوَحْيِ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ الْفُلْكِ الْجَارِيَةِ فِي ٱللُّجَجِ الْغَامِرَةِ، يَأْمَنُ مَنْ رَكِبَهَا، وَيَغْرَقُ مَنْ تَرَكَهَا، الْمُتَقَدِّمُ لَهُمْ مَارِقٌ، وَالْمُتَأَخِّرُ عَنْهُمْ زَاهِقٌ، وَٱللاَّزِمُ لَهُمْ لاَحِقٌ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، الْكَهْفِ الْحَصِينِ، وَغِيَاثِ الْمُضْطَرِّ الْمُسْتَكِينِ، وَمَلْجَأِ الْهَارِبِينَ، وَعِصْمَةِ الْمُعْتَصِمِينَ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ صَلاَةً كَثِيرَةً، تَكُونُ لَهُمْ رِضاً وَلِحَقِّ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ أَدَاءً وَقَضَاءً، بِحَوْلٍ مِنْكَ وَقُوَّةٍ يَا رَبَّ الْعَالَمِينَ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، ٱلطَّيِّبِينَ ٱلأَبْرَارِ ٱلأَخْيَارِ، ٱلَّذِينَ أَوْجَبْتَ حُقُوقَهُمْ، وَفَرَضْتَ طَاعَتَهُمْ وَوِلاَيَتَهُمْ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَٱعْمُرْ قَلْبِي بِطَاعَتِكَ، وَلاَ تُخْزِنِي بِمَعْصِيَتِكَ، وَٱرْزُقْنِي مُوَاسَاةَ مَنْ قَتَّرْتَ عَلَيْهِ مِنْ رِزْقِكَ بِمَا وَسَّعْتَ عَلَيَّ مِنْ فَضْلِكَ، وَنَشَرْتَ عَلَيَّ مِنْ عَدْلِكَ، وَأَحْيَيْتَنِي تَحْتَ ظِلِّكَ، وَهٰذَا شَهْرُ نَبِيِّكَ سَيِّدِ رُسُلِكَ، شَعْبَانُ ٱلَّذِي حَفَفْتَهُ مِنْكَ بِٱلرَّحْمَةِ وَٱلرِّضْوَانِ، ٱلَّذِي كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّىٰ اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه وَسَلَّمَ يَدْأَبُ فِي صِيَامِه وَقِيَامِه فِي لَيَالِيهِ وَأَيَّامِهِ نُجُوعاً لَكَ فِي إِكْرَامِهِ وَإِعْظَامِهِ إِلَىٰ مَحَلِّ حِمَامِهِ، أَللّهُمَّ فَأَعِنَّا عَلَىٰ ٱلإِسْتِنَانِ بِسُنَّتِه فِيهِ، وَنَيْلِ ٱلشَّفَاعَةِ لَدَيْهِ، أَللّهُمَّ وَٱجْعَلْهُ لِي شَفِيعاً مُشَفَّعاً وَطَرِيقاً إِلَيْكَ مَهْيَعاً، وَٱجْعَلْنِي لَهُ مُتَّبِعاً حَتَّىٰ أَلْقَاكَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَنِّي رَاضِياً، وَعَنْ ذُنُوبِي غَاضِياً، قَدْ أَوْجَبْتَ لِي مِنْكَ ٱلرَّحْمَةَ وَٱلرِّضْوَانَ، وَأَنْزَلْتَنِي دَارَ الْقَرَارِ وَمَحَلِّ ٱلأَخْيَارِ.)

دعاء شعبان شجرة النبوة

شعبان هو شهر الفضيلة ، الشهر الثامن من السنة الهجرية ، ويبدأ بالتقويم القمري ، ويقترب العباد من الله تعالى ، فيصلون ويؤدون الصلاة والأعمال على مقربة من الله ، بما في ذلك صلاة شعبان أو الشجرة النبوة ، وهو يدعو لهذه الصلاة. بعد اختفاء كل ليلة من شهر شعبان وخاصة في نصف شعبان ، يدعو الله ما يحب ويقبل ، ولعله من الأعمال التي يقدمها العبد لربه في هذا الشهر الكريم ، والمغفرة ، وكثرة الدعاء. النبي صلى الله عليه وسلم.

Advertisements

أفضل الأعمال الصالحة التي يقدمها العبد إلى ربه في الصلاة ، في نهاية الحاجة ، وقد اجتهد الصحابة في الصلاة ، ومن هذه الصلوات ما قدمه الإمام علي (صلى الله عليه وسلم) إلى الله ، و إنها صلاة أهل شجرة النبوة مكتوبة.

Advertisements