يقع من بعض الناس أعمال تنافي التوكل , والجدير بالذكر أن الاتكال على الله هو أعظم درجات التوحيد ، وهو العامل الأساسي الذي يدفع المسلم لكثير من الحسنات ، وقد قال الله تعالى في كتابه العزيز. وتجدر الإشارة هنا إلى أن الاتكال على الله من الأعمال القلبية ، وهو لا يتم باللسان ، وعندما يعتمد الإنسان على الله يشعر بالراحة والهدوء والسكينة ، لأن الله هو العقل المدبر لأمور الإنسان. الكون وهو الذي يتحكم في أقدار الناس ، وهنا نود أن نتوقف عند سؤال تربوي مهم وهو يسقط من بعض الناس أفعال مخالفة للقانون ، و نلخص إجابته على التالي.

يقع من بعض الناس اعمال تنافي التوكل

ويُعرّف المصطلح بأنه الاتكال على الله تعالى في كل شيء ، والعمل على دفع ثمن كل ما يحدث في الدنيا والآخرة ، إذ أن المسلم واثق بما عند الله تعالى ، ورضي بكل ذلك. يحدث له في حياته ، إذ قال الله تعالى في كتابه العزيز: “إن آمنت بالله تؤتمن إن كنتم مسلمين”. إنه مخالف للقرن الذي سنتعرف على البعض منهم أثناء الإجابة على سؤال ينبع من أفعال بعض الناس المخالفة للتوكلي.

Advertisements

الجواب هو:

بعض الناس لا يدركون أعمال التوبة ، ولعل من أهم هذه الأعمال ، وهو مخالف لما يلي:

Advertisements
  • الاتكال على الناس دون الاعتماد على الله.
  • الدعاء لغير الله.
  • ربنا لغير الله على أصحاب القبور.
  • الذبح لغيره.