المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني, المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني هي إحدى المؤسسات التي يوجد مقرها في المملكة العربية السعودية ، حيث تهدف إلى تقديم برامج التدريب الفني والمهني لكل من الجنسين ، حسب حاجة سوق العمل وطلبه من حيث الكم ، الجودة والنوع ، كانت بداية تأسيسها عام 1400 هجرية ، وتعمل كمدير تنفيذي للمؤسسة أحمد بن فهد بن إبراهيم الفهد ، كما توفر فرصة الانضمام والتسجيل عبر موقعها الإلكتروني.

ما هي المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني

تحرص المملكة العربية السعودية على النهوض بالبلد ودفع اقتصاد المملكة إلى الأمام ، وخلق فرص عمل تتناسب مع أعداد الخريجين ، بما يقلل البطالة ، ويقلل من وجود الخريجين ذوي التخصصات التي لا تحتاج إلى سوق العمل ، من خلال إنشاء المعاهد والكليات والجامعات والمؤسسات ، بما في ذلك المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني التي تهدف إلى خلق الكفاءات والعمالة والخريجين بتخصصات تتناسب مع سوق العمل ، بالإضافة إلى مواكبة التطور والنهضة التي تشهدها. مكان حول العالم.

Advertisements

كانت بداية ظهور التدريب الفني والمهني في المملكة العربية السعودية مبكراً ، حيث تم توزيع التدريب الفني على ثلاث جهات حكومية في ذلك الوقت ، تتكون من وزارة المعرفة ، والتي تضم المدرسة الثانوية المهنية بفروعها الثلاثة الصناعية والزراعية. والتجارية ، وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ممثلة في مراكز التدريب المهني ، ووزارة الشؤون البلدية. القرية التي ترعى معاهد المساعدين ، ومع تطور الحياة والحاجة المتزايدة لسوق العمل للمهنيين والفنيين ، ظهرت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني رسميًا بأمر ملكي ينص على المؤسسة الرسمية المعنية بهذا المجال ، بما في ذلك جميع مراكز التدريب الفني والتقني والمهني.

رسالة المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني
إن تزايد الحاجة إلى الكفاءات في المجالات الفنية والمهنية ، دفع الحكومة السعودية إلى الاهتمام بإعداد القوى العاملة في مختلف المجالات الفنية والصناعية ، وجعل جميع مجالات التدريب الفني والمهني تحت سقف واحد تشملهم جميعًا ، هذا كانت بداية انطلاق المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني رسميًا بعد صدور أمر ملكي بما في ذلك هذا ، وبدأت المؤسسة عملها وتنفذ مهامها بشكل مستمر وتعمل بجد وتفاني ، وشقت طريقها نحو تطوير البرامج الفنية والمهنية بما يتماشى مع حاجة سوق العمل في المملكة بالإضافة إلى تنمية الموارد البشرية من خلال التدريب والتطوير المستمر ، الأمر الذي ولد الحاجة الملحة لتكوين كوادر وطنية ذات مؤهلات متقدمة لديها القدرة على ذلك. تقدم خطط التنمية في الدولة ذات الطموح ، واستجابة لذلك تم إصدارها قرارًا يدعم الاهتمام بالتعليم الفني من أجل فتح مسارات جديدة ومختلفة في التعليم العالمي بما يلبي الاحتياجات المتزايدة في الدولة ، من خلال توسيع مسؤولية المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ، بما في ذلك الأتى: :

Advertisements

تحافظ الكليات التقنية على وظيفتها ورسالتها الخاصة ، والتي تهدف إلى الاستعداد الجيد لسوق العمل والاهتمام بمتطلباته.
تنفيذ برامج التدريب في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في المستويات المهنية الثلاثة: التدريب المهني والصناعي ، والتدريب الفني ، مع الربط بين هذه المستويات للاستفادة من الإمكانات المتاحة بشكل كبير.
توحيد المناهج ومستويات التأهيل بالإضافة إلى متطلبات البرامج التدريبية ، والاعتماد على التنسيق بناءً على معايير مهنية يشرف عليها متخصصون في سوق العمل.
سد الفجوة بين البرامج التدريبية من جهة وطبيعة الحاجة في سوق العمل من جهة أخرى.
دخول المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني
تقدم المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني عبر موقعها الرسمي العديد من الخدمات للطلاب والمواطنين الراغبين في تلقي تدريب فني ومهني للالتحاق بسوق العمل ، حيث تتيح الفرصة لجميع المتقدمين للتعرف على مختلف التخصصات المتوفرة في المؤسسة ، بالإضافة إلى المجالات التي يتوفر فيها التدريب ، مع إمكانية التسجيل من خلال الموقع الإلكتروني ، يمكن للشخص المسجل تحديد جميع المتطلبات اللازمة للدورة التدريبية التي تقتصر على البريد الإلكتروني أو رقم الهوية أو رقم الإقامة بشرط أن يكون ذلك صالح وكذلك رقم الهاتف المحمول ، والآن نقدم لك آلية تسجيل الدخول للمؤسسة من خلال تسجيل الدخول للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني:

ادخل إلى بوابة التسجيل عبر الإنترنت بالضغط على الرابط التالي: https://www.tvtc.gov.sa/
سجل بياناتك الشخصية.
ابدأ باختيار البرنامج التدريبي أو المهني الذي تريده.
إرفاق جميع المستندات والمستندات الشخصية المطلوبة.
انقر فوق التسجيل الكامل.
ستتلقى رسالة أو إشعارًا برقم المعاملة.
المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني هي إحدى مؤسسات التدريب الوطنية القائمة على كريتي

Advertisements

كفاءات مهنية وفنية وفنية قادرة على تلبية احتياجات سوق العمل ، والتوجه نحو الاكتفاء الذاتي من القوى العاملة وعدم الاضطرار إلى استيراد القوى العاملة والكفاءات من الخارج للعمل داخل المملكة العربية السعودية

Advertisements