يقول المصلي في ركوعه, الصلاة هي العبادة التي فرضها الله تعالى على المسلمين ، فالصلاة ركن من أركان الإسلام ، وهي حلقة الوصل بين العبد وربه ، والصلاة هي العبادة التي حثنا الله عليها في آيات الله. القرآن الكريم الذي دل على أن له العديد من الشروط والأركان والأركان التي يجب على المسلم الالتزام بها ، حتى تؤدى الصلاة على الوجه الصحيح ، وهناك واجبات صلاة أوعز الله إلينا بها ، و من أهم هذه الواجبات الركوع ، والتي لا تصح للصلاة بدونها ، وفي الحديث عن واجبات الصلاة ومنها الركوع نرغب في معالجة السؤال التربوي الذي يتم البحث عنه مرارًا لإجابته الصحيحة ، حيث يكون السؤال هو الصلاة. يقول في أقواسه ، وسنعرف ما يحتويه بشكل صحيح في سطور هذه المقالة.

يقول المصلي في ركوعه

والجدير بالذكر أن السجود واجب صلاة ، سواء أكانت صلاة مفروضة أم مفروضة ، أم واجبة ، أم صلاة جماعة أم صلاة واحدة ، وفي كثير من آيات القرآن الكريم جاء حديث الركوع ، لأن الركوع في الآيات لا يعني الركوع ، وإنما جاء في ثلاثة معانٍ ، وهي الخضوع لله تعالى ، وإثبات ذلك.

Advertisements

والدليل على ذلك قول الله عز وجل:( إنـما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون)، والمعنى الثاني هو الصلاة وذلك في قول الله عز وجل:( وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة واركعوا مع الراكعين )، والمعنى الثالث هو السجود نفسه وذلك في قول الله عز وجل ( وظن داوود أنـما فتناه فاستغفر ربه وخر راكعا وأناب )، 
يتساءل الكثير من الطلاب عما يقوله المصلي في ركوعه ، وهذا ما سنتعرف عليه في هذه الفقرة.

كان جواب السؤال الذي قاله المصلي في قوسه كالتالي:

Advertisements

سبحان ربي العظيم ثلاث مرات.

Advertisements