لا يحمل الحقد من تعلو به الرتب شرح؛ عُرف الشاعر عنترة بن شداد ، الشاعر الجاهلي ، بأنه عبقري في الشعر والوصف ، ومهارته في تسطير الكلمات. من خلال الحديقة سنتعرف على شرح بيت القصيدة وتحليل القصيدة والعناوين التي كان الشاعر فيها.

لا تحمل ضغينة من الرتب العليا شرح
قصيدة تم تأليفها في العصور الوسطى وكانت تحظى بشعبية كبيرة بين العرب في ذلك الوقت. تتكون من 19 آيات. وهي من القصائد العمودية. من قافية حرف الباء.

Advertisements

حيث جاءت هذه الآية من أجل مدح قبيلة عبس ، ومن خلال هذه الآية يوضح الشاعر ويفصل أن الغضب والبغضاء صفتان في الإنسان قد يضرانه كثيرًا ، وقد اشتهر العرب في العصور القديمة والعربية. حتى الوقت الحاضر للغناء عن الأنساب والأخلاق الشريفة ، وللشرح الجواب البيت على النحو التالي:

الجواب: الحاقدين والجاكدين للجميل لن ينالوا شيئاً من الدنيا ، ولن يرقى إلى مرتبة ، ولن يكون له أهمية بين الناس ، لأن الإنسان الذي يغلب عليه الحقد والغضب لن يمكّن الإنسان من الوصول. مناصب عالية.
لماذا ركز الشاعر على صفات الحقد والغضب؟
وقد ذكر الشاعر عطرح بن شداد صفتين من الكراهية والغضب ، كونهما من الصفات غير المرغوبة التي تنفر الناس عن التعامل مع من يتميز بهم ، وكونهم لا يرفعون قيمة الإنسان وقيمته ، على على العكس من ذلك ، وقد أوضح الشاعر الآية مفسراً لنفسه ، حيث استخدم المعاني المفردة في تكوين جزأي الشعر ، لأن الشعراء في أغلب الأحيان يخفون المقصود بالآية.

Advertisements

من هو مؤلف قصيدة لا تحمل حقدا وهو فوق الرتب
عنترة بن شداد بن قرد العبسي ، وهو أشهر شاعر في العصر الجاهلي (قبل ظهور الإسلام) ، وكان شاعراً يتحدث كثيراً عن فروسته وبسالته ، ويغني عن الأنساب. من قبيلته وأهله والأخلاق الحميدة التي تميزهم ، وقد برز في شعر الغزل العفيف كما اشتهر بوصف عشيقته عبلة ، والجدير بالذكر أنه صاحب قلادة شهيرة ، والتي هي قلادة “عنترة”.

لكن بهذا وصلنا إلى نهاية موضوع مقالنا الذي كان بعنوان من لا يحمل الكراهية من يرتقي في الرتب ، وذلك على أمل أن ألتقي بكم في مقال جديد. شكرا لزيارتكم موقعنا ترانيم الاخباري طالما كنتم ودودين.

Advertisements