في عهد اي شيخ تم اطفاء اخر بئر؛ يعتبر الكويتيون عملية إطفاء الحرائق التاريخية في الكويت من أكثر تجاربهم التاريخية إيلاما. وتسببت هذه الحرائق في كوارث بيئية وفاقمت الوضع الاقتصادي للبلاد ، لكن وحدة الشعب الكويتي سمحت بإخمادها. من خلال موقعنا “ترانيم الاخباري” نتعرف على العصر الذي كان الشيخ آخر بئر فيه.

ما سبب حرائق آبار النفط في الكويت؟
لأن عدد آبار النفط التي نسفتها القوات العراقية كان كبيرا جدا وبسبب هذه القضية تم تدمير معظمها بشكل دائم ، فإن الجيش العراقي هو المسؤول عن حرائق آبار النفط في الكويت التي اندلعت قبل إعلان رحيلهم. من الأمة ، مع العلم أن بعض الشركات العالمية المتخصصة ساعدت في إطفاء هذه الحرائق ، تسببت هذه الحرائق أيضًا في تدهور بيئي كبير وتطور سحب الدخان الأسود في العديد من مدن الخليج الفارسي.

Advertisements

في عهد أي شيخ ، انطفأ البئر الأخير
وبعد خروج القوات العراقية من دولة الكويت ، أطلقت عددا من القنابل العنقودية والمتفجرات من مادة تي إن تي ، بلغ مجموعها نحو 12 طنا ، مما تسبب في حرائق كبيرة في آبار النفط ، مما نتج عنه كوارث بيئية. تم إطفاء البئر الأخير في عهد الشيخ عبد الله المبارك الصباح ، ولا بد من التأكيد على أن منع الكويت والإمارات العربية المتحدة من التلاعب بأسعار النفط العالمية كان بمثابة تبرير للغزو العراقي للكويت.

كم عدد الدول التي شاركت في إطفاء الحرائق
من المستحيل تقدير المدة التي استغرقها إخماد آخر بئر نفط محترق في الكويت ، لكن من المرجح أن الوقت الذي تم قضاؤه في ذلك كان بضع ساعات فقط أو أقل ، حيث ركزت 11 شركة على إخماد حرائق النفط التي ساعدت الكثيرين. الدول التي قامت بإطفاء حرائق الآبار في الكويت ، يمكن استخدام الخصائص التالية لتحديد هذه الدول:

Advertisements

الكويت.
اتحاد كندا.
الولايات المتحدة الأمريكية.
جمهورية إيران.
المملكة المتحدة.
جمهورية رومانيا.
جمهورية مجرية.
الجمهورية الفرنسية.
روسيا الموحدة.
ما هو أول حريق تم إخماده في الكويت؟
في 29 مارس 1991 ، كان بئر الأحمدي هو أول بئر يتم إخماده في الكويت بفضل خبرة الفريق الهندسي المتخصص ، مع العلم أن هذه الحرائق في المنطقة كانت من قبل القوات العراقية باستخدام “إم 60” الأمريكية. أطلقت دبابات وصواريخ متعددة على آبار حقل برقان ، ومن بين التقنيات التي تسببت في تدمير معظم آبار النفط وحدوث كوارث طالت البيئة والشعب الكويتي.

نأتي هنا لنختتم مقالتنا ، حيث تعرفنا من خلال موقعنا على شبكة الإنترنت ، ترانيم الاخباري ، على العهد الذي كان فيه الشيخ آخر بئر تم إخماده ، لأن عدد آبار النفط التي نسفتها القوات العراقية كان كبيرا جدا ، وبسبب هذا الموضوع دمرت معظمها نهائيا والجيش العراقي مسؤول عن حرائق آبار النفط في الكويت والتي اندلعت قبل إعلان خروجهم من الأمة.

Advertisements